الخواطر والشعر

أحاديث ظباء

ظباءٌ قد يغادرنَ احتجاجاً

و يدفعهنَّ في الأحشاءِ وجدُ

يقلن لك القلوبُ شغفنَ عشقاً
فحبك يا رقيق الطبع مجدُ

تلوِّعُنا فنهربُ منك زيفاً
و خلفك يا قسيم الروح نعدو

كأنك قد سكبتَ السحرَ شعراً
و لامسَ حرفكَ الرقراقَ شهدُ

لكَ الآذانُ مرهفةٌ دواماً
و ترقصُ كاعبٌ و يميلُ قدُّ

و يبسمُ ثغرُ إحدانا و تلهو
و يطربُ خافقٌ ، يحمرُّ خدُّ

إذا ما قلتَ بيتاً من نسيبٍ
إليك الغيدُ يا مجنونُ تحدو

َو إن قال العواذل ماذا يجري؟
ظباءٌ نحنُ و الصيادُ فهـــــــــــدُ

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى